الأخبار


مواصلات تنقل عبر خدمة
إضغط على الصورة لتحميل الملف
مواصلات تنقل عبر خدمة "عبارات" أكثر من 210 آلاف مسافر و 9100 طن من البضائع على خط شنة_مصيرة منذ بداية جائحة كورونا كوفيد 19.13/06/2021 12:46:46 م

 

الأحد، 13 يونيو 2021

 

 تساهم خدمة "عبارات"بين جزيرة مصيرة ومرفأ شنة بشكل كبير في تسهيل حركة تنقل السياح والمواطنين  بين الجزيرة والبر وتعزيز الأنشطة والخدمات الاقتصادية .

وقد بذلت  شركة "مواصلات" عبر خدمة "عبارات" جهوداً متواصلة لنقل المسافرين والبضائع والمركبات من وإلى جزيرة مصيرة، إذ قامت بنقل ما يزيد عن 210 آلاف مسافر و65 ألف مركبة وشاحنة تم من خلالها نقل ما يزيد عن 9100 طن من البضائع منذ بداية جائحة كورونا وحتى نهاية الربع الأول من عام 2021.

ورغم التحديات التي فرضتها الجائحة على مستوى خدمات النقل العام في السلطنة إلا أن مواصلات حرصت على استدامة عملياتها على خط شنة – مصيرة، وتنفيذ  أكثر من ألفين  و800 رحلة، مع تأكيدها على توفير خدماتها تحت بيئة آمنة وصحية من خلال تنفيذ جملة من الإجراءات الوقائية والاحترازية بما يتوافق مع الاشتراطات التي وضعتها الجهات المختصة لمواجهة جائحة كوفيد-١٩. كما اتسمت خدمات العبارات لتلبي احتياجات أبناء الجزيرة والمقيمين والعاملين بها من خلال الاستجابة لمختلف الظروف والتحديات، من خلال تخفيض الطاقة الاستيعابية لكل رحلة بنسبة تصل إلى 50% بشكل يضمن تحقيق التباعد بين الركاب، والحد من الحركة داخل المقصورة أثناء الرحلة، علاوة على تنفيذ عددًا من الإجراءات الاحترازية منها الفحص الحراري لكافة الركاب، وتعقيم مقصورة المسافرين مع بداية ونهاية كل رحلة، بالاضافة الى مواءمة مواعيد انطلاق الرحلات بما يتناسب ويتوافق مع احتياجات المجتمع والقطاعات الحيوية في الجزيرة.

ويعكس هذا الإقبال المتنامي على خدمة "عبارات" إلى مصيرة مدى فاعلية وكفاءة أسطول العبارات، وتحقيقها للعديد من الادوار الاجتماعية والسياحية والاقتصادية ، من خلال تقديم خيارات سفر متعددة ومبسطة وجديدة للمسافرين وفق أعلى معايير الأمان والسلامة والضيافة، والتسويق لها على كافة قنوات التواصل، إيمانا منها بأن نجاح ما تقدمه مقرون برضا العملاء.

وتعزيزا للجهود الرامية إلى توفير خدمات متكاملة للنقل العام للمجتمع من المواطنين والمقيمين والسواح في الشقين البري والبحري، دشنت الشركة خط مسقط - شنة - مصيرة في شهر أبريل من العام 2018 من خلال استخدام الحافلات عبر البر، ثم استقلال العبارات للعبور إلى جزيرة مصيرة، بالإضافة إلى تكامل منافذ خدمة العملاء لخدمات الحافلات والعبارات في مختلف محافظات السلطنة.

هذا وكانت الشركة الوطنية للعبارات بدأت خدماتها التشغيلية على خط (شنة -مصيرة) في شهر  اغسطس  2014 باستخدام عبارتيها الجديدتين (جوهرة مصيرة) و(شنة) مما شكلت  نقلة نوعية في تطوير النقل البحري الداخلي.